الرئيسيةالمنشوراتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أسرار التزاوج في الحشرات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نوراي



المساهمات : 2217
تاريخ التسجيل : 02/12/2017

مُساهمةموضوع: أسرار التزاوج في الحشرات   الثلاثاء 5 مارس 2019 - 17:26

أسرار التزاوج في الحشرات.. أنثى العنكبوت تقتل زوجها "ليلة الدخلة" وذكر النحل يلقى حتفه عقب حفلة الزفاف

جريدة الفجر


لكل فصيلة من الحشرات طريقتها الخاصة في التزاوج، ولكل حشرة وسيلتها المنفردة في إتمام عملية الإخصاب، فأنثى العنكبوت تقتل ذكرها بمجرد الانتهاء من عملية التزاوج "ليلة الدخلة"، ذكر آخر يغازل أنثاه برفرفة أجنحته لتهويتها على فترات منتظمة حتى تسمح له بالاقتراب منها لإتمام عملية التزاوج، أما أنثى فراشة الشبح فهى التي تبحث عن الذكر من خلال رائحة خاصة يفرزها لجذب الأنثى، الأعجب في هذا العالم أن بعض الأنواع تعيش دون ذكور أي تتناسل دون إخصاب وهو ما يعرف بالتوالد البكري.





الأصوات العذبة


عن طرق التزاوج المختلفة بين الحشرات، يقول الدكتور أحمد محمد عزت عبد السلام - أستاذ الحشرات بالمركز القومي للبحوث -: "تختلف طرق التزاوج من نوع لآخر، ولكن بصفة عامة تكون الغلبة للذكور في جذب الإناث، فمعظم النطاطات والصراصير تجذب إناثها بإحداث أصوات عذبة، وفى ذباب "Empid" يقوم الذكر بتقديم حشرة صغيرة أو بعوضة لأنثاه، وأثناء انشغالها بامتصاص فريستها ينقض عليها كي تتم عملية التزاوج، وقد لاحظ العلماء أن الذكر عندما يتزاوج مع الأنثى يظهر بجانب أعضائه التناسلية جسم يساعده على مسك الأنثى وهى الكلاليب، وفى رتبة غشائية الأجنحة يقوم الذكر باستدراج أنثاه بغزل خاص حيث يقترب منها ويقوم بتهويتها برفرفة أجنحته على فترات منتظمة، حتى تسمح له بالاقتراب منها ويحدث التزاوج، أما النوع الذي تكون فيه الغلبة للإناث ففي بعض هذه الأنواع تفرز الأنثى روائح خاصة (فيرمونات جنسية) كي تجذب الذكر إليها بغرض التلقيح مثل بعض أنواع الفراشات، أما ملكة النحل فطريقة تزاوجها عجيبة، حيث تطير في الهواء فيما يطلق عليه "طيران الزفاف"، ويتبعها ذكور الخلية، والذين يتساقطون واحدًا تلو الآخر كلما ارتفعت لأعلى، حتى يصل إليها أقوى ذكر والذي يموت بعد الإخصاب بسبب انفصال أعضائه الذكرية داخل الجهاز التناسلي للملكة.


التكاثر العذري


يضيف الدكتور عبد السلام: "هناك نوع آخر لبعض الحشرات تستغنى فيه الإناث عن الذكور حيث تكون لديها القدرة على التناسل بدون إخصاب (التكاثر العذري أو البكري) وهذا يتم بصورة غير منتظمة تتوقف على تواجد الذكر من عدمه، فبعض الأنواع من حشرة "المن" تتميز بظاهرة تبادل الأجيال بمعنى أن هناك أجيالاً تنشأ عن التكاثر الجنسي في فصل معين من السنة، وأجيالاً أخرى تتكاثر عذريًا أي دون ذكور خلال فصل آخر، حيث تقضى بياتها الشتوي على هيئة بيض مخصب (ناتج عن تزاوج جنسي ذكر وأنثى) يوضع في فصل الخريف على سيقان النباتات الصليبية حتى يفقس البيض في الربيع التالي أفرادًا كلها إناث عديمة الأجنحة تتكاثر عذريًا (بدون ذكر) وعندما يحل الخريف ويقصر طول النهار، ينشأ جيل جنسي ينقسم إلى ذكور مجنحة وإناث عديمة الأجنحة تتزاوج وتضع بيضًا يسكن طوال فترة الشتاء وهكذا، أما النوع الأخير وهو نوع من إناث الحشرات والتي تتخلص من الذكر بالقتل بعد أن تتم عملية التزاوج والإخصاب مثل ملكة نحل العسل وأنثى العقرب أما ذكر النمل فبعد أن يقوم بتلقيح أنثاه يموت بعد فترة وجيزة.


تعدد الأزواج


وتؤكد الدكتورة عفاف فوزي - أستاذ مساعد علم الحشرات بكلية العلوم جامعة بنها - أن ظاهرة تعدد الأزواج موجودة في الحشرات حيث تتزاوج الإناث أكثر من مرة وكذلك الذكر بينما نجد في البعض الآخر أن كلاً من الذكور والإناث لا يتزوج إلا مرة وحدة فقط. وهذا النوع الأخير يتميز غالبًا بقصر عمر الطور البالغ والذي قد لا يتعدى نصف يوم إلى يومين مثل حشرة ذبابة مايو.


وتضيف: "عملية التزاوج في الحشرات تتم على ثلاث مراحل: البحث عن الشريك الآخر، ثم التعارف والمغازلة وأخيرًا.. التزاوج إذا حدث القبول، وكما للإنسان لغة للتخاطب والتعارف عن طريق الكلام أو السمع أو النظر فإن الحشرات أيضًا لها لغاتها الخاصة التي تستطيع من خلالها التواصل، فذكور بعض أنواع الهاموش تتجمع في شكل أسراب حيث تقدم فقرات راقصة ومن خلال طريقة الرقصة تختار الأنثي الذكر الذي يتزاوج معها، وبالنسبة للحشرات الليلة فقد تستخدم الذكور إشارات ضوئية معينة لجذب الأنثى، ومن طرائف عالم الحشرات أيضًا أن يقوم الذكر بتقديم الشبكة للعروس وتكون في صورة الوجبة المفضلة لها مثل نوع معين من النباتات أو الفرائس حسب نوع الحشرة وتقوم الأنثى بالتهامها أثناء عملية التزاوج. أما الذكر الذي يتقدم بدون هذه الهدية فهو مرفوض تمامًا من الأنثى.





الخنافس المضيئة


وعن طرق أخرى للتزاوج يقول الدكتور عبد الوهاب عبد المقصود إبراهيم - رئيس قسم علم الحشرات كلية العلوم - جامعة بنها، حشرة "السيكادا" تتجمع في جوقة من العازفين يقدر عددها بمئات الآلاف من الذكور لإصدار أغنية حب جماعية لجذب الإناث لمكان التزاوج، ويستخدم العازفون أدوات خاصة بهم مثل حك الأجنحة ببعضها أو بالأرجل، وبعضهم مثل صراصير الغيط يختار أماكن الغناء بعناية مثل بعض الأنفاق التي تعمل كمكبرات الصوت، وبعض الحشرات تقف على أوراق النبات وتدق عليه دقًا ينتقل عبر النبات إلى الجنس الآخر الذي يقف محاولاً التنصت على الصوت الصادر من المحبوب ليسارع للقائه.


ويشير الدكتور عبد الوهاب إلى بعض السلوكيات الغريبة التي تنفرد بها بعض الحشرات ومنها حشرة فرس النبي وبعض العناكب حيث تقوم الأنثى بافتراس الذكر أثناء عملية التزاوج حيث تبدأ بتجريده من أسلحة الدفاع وهى أجزاء الفم القارضة حيث تتغذى على الرأس كلها ثم أرجل القنص الأمامية ثم باقي الجسم. وسبحان الله فالذكر في كل الأحوال سيموت بعد عملية التزاوج لانتهاء دوره في الحياة، وعندما تتغذى الأنثى عليه فإنها تحصل على وجبة متكاملة تساعد في سرعة نضج البيض.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.nouray.com/
 
أسرار التزاوج في الحشرات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نوراي :: طب وصحة وعلوم :: عالم البحار والحيوانات والطيور والحشرات-
انتقل الى: