سورة الفيل

    avatar
    نوراي

    المساهمات : 2627
    تاريخ التسجيل : 02/12/2017

    سورة الفيل  Empty سورة الفيل

    مُساهمة من طرف نوراي في الأربعاء 17 أكتوبر - 17:47

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحابِ الْفِيلِ (١) أَلَمْ يَجْعَلْ كَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ (٢) وَ أَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًا أَبابِيلَ (٣) تَرْمِيهِمْ بِحِجارَةٍ مِنْ سِجِّيلٍ (٤) فَجَعَلَهُمْ كَعَصْفٍ مَأْكُولٍ (٥)

    شرح المفردات

    الكيد: إرادة وقوع ضر بغيرك على وجه الخفاء، والتضليل: التضييع والإبطال تقول ضلّلت كيد فلان إذا جعلته باطلا ضائعا، والطير: كل ما صار في الهواء، صغيرا كان أو كبيرا، و الأبابيل: الجماعات، لا واحد له من لفظه، والسجيل: الطين الذي تحجر، والعصف: ورق الزرع الذي يبقى بعد الحصاد، وتعصفه الرياح: فتأكله الماشية، مأكول: أي أكلت الدواب بعضه وتناثر بعضه الآخر من بين أسنانها.

    المعنى الجملي

    ذكّر الله سبحانه نبيه ومن تبلغه رسالته بعمل عظيم دالّ على بالغ قدرته، وأن كل قدرة دونها فهي خاضعة لسلطانها - ذاك أن قوما أرادوا أن يتعززوا بفيلهم ليغلبوا بعض عباده على أمرهم، ويصلوا إليهم بشرّ وأذى، فأهلكهم الله، وردّ كيدهم، و أبطل تدبيرهم، بعد أن كانوا في ثقة بعددهم و عددهم و لم يفدهم ذلك شيئا.


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 10 ديسمبر - 17:03