اذا كان لبصرك حد ولسمعك حد ولشمك حد وللمسك حد
فكيف تريد لعقلك أن يكون بلا حد
من أقوال الشيخ متولي الشعراوي رحمه الله

    سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص

    نوراي
    نوراي

    المساهمات : 2578
    تاريخ التسجيل : 02/12/2017

    سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص  Empty سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص

    مُساهمة من طرف نوراي في السبت 26 يناير 2019 - 19:46

    ( سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص )
    حدثني يونس قال ، أخبرنا ابن وهب قال ، قال ابن زيد ، في قوله:
    ( سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص )
    قال: إن أهل النار قال بعضهم لبعض: تعالوا ، فإنما أدركَ أهل الجنة الجنَّةَ ببكائهم وتضرُّعهم إلى الله ، فتعالوا نبكي ونتضرع إلى الله ! قال: فبكوا ، فلما رأوا ذلك لا ينفعهم قالوا: تعالوا ، فإنَّما أدرك أهل الجنة الجنّةَ بالصبر ، تعالوا نصبر ! فصبروا صبرًا لم يُرَ مثله ، فلم ينفعهم ذلك ، فعند ذلك قالوا: ( سواء علينا أجزعنا أم صبرنا ما لنا من محيص )

    تفسير الطبري

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 13:37