اذا كان لبصرك حد ولسمعك حد ولشمك حد وللمسك حد
فكيف تريد لعقلك أن يكون بلا حد
من أقوال الشيخ متولي الشعراوي رحمه الله

    الفرق بين الرحمن والرحيم

    نوراي
    نوراي

    المساهمات : 2578
    تاريخ التسجيل : 02/12/2017

    الفرق بين الرحمن والرحيم Empty الفرق بين الرحمن والرحيم

    مُساهمة من طرف نوراي في الخميس 26 أبريل 2018 - 18:08

    الفرق بين الرحمن والرحيم
    --------------------------
    لا يُسمى الإنسان باسم الرحمن
    أنما يوجد إنسان اسمه رحيم، فالرحيم قد يكون لله ولغير الله، قد تقول الله عز وجل رحيم، وفلان عليم: ﴿وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا﴾ سورة الأحزاب:43
    لذلك قال ابن عباس: «هما اسمان رقيقان أحدهما أرق من الآخر»، قال أبو علي الفارسي «الرحمن اسم عام في جميع أنواع الرحمة، يختص به الله تعالى، والرحيم إنما هو من جهة المؤمنين، قال تعالى: ﴿وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً﴾ سورة الأحزاب:43. إلى أن قال : فدل على أن الرحمن أشد مبالغة في الرحمة ، لعمومها في الدارين لجميع خلقه ، والرحيم خاص بالمؤمنين .»
    الرحيم دلّ على صفة الرحمة الخاصة التي ينالها المؤمنون فقط ،لكن الرحمن يشمل المؤمن والكافر .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 13:43